لماذا تفشل الشركات الناشئة

الاثنين ۰٦ يونيو, ۲۰۱٦
لماذا تفشل الشركات الناشئة

هناك إعتقاد ان الشركات الناشئة ستغير شكل الأعمال والتقنية، ومرت ثقافة إنشاء الشركات في الفترة الأخيرة بالكثير من التشجيع والحماس. ورغم وجود العديد من قصص النجاح الملهمة في السنوات الأخيرة إلا ان العديد من الشركات الناشئة فشلت في وقت أسرع من المتوقع.

رواد الأعمال بشر في نهاية الحال، يحاولون بداية شركاتهم الخاصة والتأثير على المجال التقني في نفس الوقت. الأفكار التي قد تبدو واعدة الآن قد لا تكون كذالك عندما تصل إلى الجمهور. تفقد ستة أسباب تجعل الشركات تفشل:

 

١- فريق العمل المناسب

من أكبر المشاكل التي تواجهه الشركات هي محاولة تكوين الفريق المثالي. في إحصائية ركزت على ثقافة الشركات الناشئة وفشلها، ٣٧٪ من المؤسسين قالوا ان إيجاد فريق متزن كان أكبر تحدي بالنسبة لهم. تحتاج الشركات الناشئة إلى التنوع.

 

الموارد والقوى العاملة لمجموعة متنوعة من المهارات مهمة لبناء شركة ناشئة. والحصول على فريق العمل المناسب لن يفيد لمجرد وجود هذا الفريق في مكان واحد. الحصول على فريق مثالي أهميته هي مشاركة نقاط القوى والتخفيف من نقاط ضعف بعضهم.

 

٢- الأفكار

الأفكار هي الداعم الأساسي للشركات الناشئة ويجب عمل تحليل دقيق للسوق قبل البداية في أي أعمال تجارية. ٢٠٪ من رواد الأعمال يقولون في إحصائية ان الشركات الناشئة تفشل بسبب عدم تناسب المنتج مع السوق. يجب على رواد الأعمال فهم ان إنشاء شركة خاصة يحتاج أكثر من ميزانية وخطة تسويقية. الدخول في عمل تجاري بدون تحليل مكثف للجمهور المستهدف سيضرك مستقبلاً.

 

٣- التمويل

الكثير من مؤسسي الشركات الناشئة ورواد الأعمال يقولون أن الأموال من أكبر المشاكل التي تواجههم. رغم أن الأموال ليست عائق كبير عند إنشاء شركة ناشئة لكن نفاذ الأموال لن يساعد في تقدم الشركة أيضاً. وفي نفس الوقت، من الصعب دائماً على الشركات الناشئة الوصول للمستثمرين وإقناعهم بالإستثمار في شركتك. خطأ اخر يقوم به رواد الأعمال من خلال تبذير الأموال المخصصة للشركة سريعاً. الإستثمارات يجب أن يتم تدوينها وإدارتها من خلال نموذج عمل ناجح.

 

٤- العلاقات

العديد من رواد الأعمال كثيراً ما يتذمروا من صعوبة الوصول لشبكة علاقات ومستثمرين في مجال عملهم ليدعموهم. ينسى معظم رواد الأعمال ان بإستطاعتهم إستغلال شبكة علاقتهم الحالية وتسويعها للوصول لأشخاص اخرين. ويمكنهم فعل ذالك بسهولة.

 

طريقة اخرى يمكنك توسيع بها شبكتك من خلال التعامل مع وكالات العلاقات العامة لإنهم يمتلكوا علاقات قوية مع وسائل الإعلام والصحف والعديد من المدونات الذين يمكنهم التسويق لشركتك.

 

٥- المنافسة

بناء شركة ناشئة لا يتطلب التركيز على أعمالك فقط، اذا كنت تريد البقاء في السوق فعليك بالتركيز في نشاط شركتك ولكن عليك أيضاً الا تنسى أو تتجاهل منافسيك. الكثير من أصحاب الشركات الناشئة يظنوا ان فكرة شركتهم هي الأفضل في السوق وستقودهم للنجاح بمجرد إطلاق منتجهم. هذا غير صحيح.

 

الشركات الناشئة تزيد كل يوم والأفكار قد تكون متشابهة. تحليل السوق، المنافسة والأعمال الموجودة سيساعدك في الوصول لإستراتيجيات تجعلك تفوز بنسبة من السوق.

 

٦- تجاهل العملاء المحتملين

دائماً كان من الصعب على الشركات الناشئة معرفة اما اذا كان عليهم العمل أكثر على منتجهم وجعله مكتملاً أم تجربته في السوق أولاً. الحديث مع العملاء حول الأفكار والتعديلات دائماً ما سيساعد في التطوير بشكل ما لكن قد لا يقود هذا الشركة الناشئة إلى جنى الأموال سريعاً.

تأسيس الشركات الناشئة يعتمد في الأساس على التحقق من أهمية منتجك للسوق الذي تدخله، واذا فشلت في الوصول لمنتج جيد ستفشل شركتك بكل تأكيد. أفضل طريقة للتأكد أن كل شىء يسير بنجاح هي عن طريق قياس، تقييم وتحسين البيانات التي تتلقاها من عملائك وتقديرها. برنامج مسرعتنا سيساعدك في تنفيذ كل ذالك، يمكنك التقدم للإنضمام لدورتنا السابعة من خلال هذا الرابط

  

*مترجم من موقع Tech.co. يمكنك مشاهدة المقالة الأصلية من هنا


المزيد من الموضوعات